الرابطة العالمية للشرفاء الأدارسة

جديد المقالات
جديد الصور

منظمات المجتمع المدني هيئة الأمم وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية المغربية صحيفة اصداء طنجة الرياضية


الأشراف الأدارسة بالمخلاف السليماني
فعاليات الرابطة

جديد الصور

المتواجدون الآن


تغذيات RSS

09-09-1434 01:21



بسم الله الرحمن الرحيم
وصلى الله على سيدنا محمد الروؤف الرحيم وعلى آله من حازوا اعلى مراتب الشرف والتكريم

نحن احفاد وذرية آل بيت النبي الاشراف الادارسة بليبياالحرة نتقدم بطلبنا هذاالى سادتنا اصحاب المقام العلي والفخر الجلي اصحاب السيادة اهل السبق والريادة اعضاء المجلس الاعلى للسادة الاشراف الادارسة في ليبياالحرة وغيرها من البلدان والى رئاسة المجلس الانتقالي بليبيا الحرة والى اللجنة الامنية بالمجلس الانتقالي والى المجالس المحلية والى وزارة الاوقاف والمساجد والى كل من يهمه الامر

نحن اشراف ليبياالحرةكافة نستنجد بالله والرسول ثم بكم نشتكي ونقول لا لطمس تاريخنا ولا لطمس هويتنا ولا للاسأة للاشراف والاولياء والعلماء ولا لهدم اضرحة اجدادنا حيث انه قام مجموعة من اهل الفجور بالتجري على الله والرسول وقاموا بما لم يقم به غيرهم من اعلاج دول غزتنا واحتلت اراضينا من اتراك او اسبان او جنود الدولة الفاشستية مع انهم تفننوا في تعذيبنا ومحاولة اهانتنا واذلالنا بشتى الطرق ولكن ماقاموابما قام به ابنا جلدتنا واخوتنا في الوطن والدين من نبش قبور اجدادنا واخراج رفاتهم وحرقها بالنار ورميها في المزابل وتهديم الزوايا والمدارس والمساجد الملحقة بهم وكل ذلك تحت مراءومسمع المجالس المحلية مما ينحرف بالثورة المباركة عن مسارها واهدافها وقداصبحنا كمن استجار من الرمضاء بالنار خرجنا من حكم ظالم طاغي هتك الاعراض ونبش القبور واستهان بالمقدسات كما لا يخفيكم ما قام به من نبش مقام شيخنا وسيدنا الامام محمد بن علي السنوسي الادريسي ونبش قبور زوجاته واولاده ونبش قبر سيدي الامام محمد الشريف السنوسي الادريسي و سيدي الشريف عمران بن بركة الفيتوري الادريسي وهدم المسجد الجامع والزاوية بالجغبوب ونبش قبر سيدي عثمان الضعيفي الفيتوري الادريسي ونبش قبر سيدي هاشم ونبش قبر سيدي امقرب ونبش قبر سيدي احمودة بطرابلس وهدم مسجده ونبش قبر سيدي الهدار الحسيني بباب البحر بطرابلس ونبش قبر سيدي محمدالشريف بمدخل ميناء طرابلس ومحاولة تهديم مقام سيدي علي الزرقاء السراري الادريسي ببني وليد ولكن الله اباد دولته وكسر شوكته وافشل حيلته وانكس رايته حيث اصابته و من تبعه دعوة الملك الصالح سيدي محمدادريس السنوسي الادريسي رحمه الله وقد امهله الله ولم يهمله لحاولته اهانة وطمس اثار ال بيت النبي وتشويه تاريخهم وصورتهم والسخرية منهم وكان الله له بالمرصاد وقد قال جدنا الامام علي كرم الله وجهه نحن ال بيت ما عادانا بيت الا وخرب ولا نبح علينا كلب الا وجرب وذهب مدمر الى مزبلة التاريخ ولكن اذياله وعبيده اندسوا بين صفوف الثوار وكونوا طابورا خامس ليكملوا ما ابتداه الطاغية الهالك فعاتوا في الارض فسادا وجمعوا العدد والعدة ودبروا بليل لا بصبح واجمعوا رايهم على نبش القبور وهدم الزواياء والمساجد المجاورةلاضرحةآل بيت النبي من اجل ان يقطعوا ذكرهم ويطمسوا تاريخهم ويكبتوا حيهم ويذلوا حرهم فقاموا بنبش قبر سيدي عبدالرحمن المصري بطرابس ونبش قبر سيدي عبدالكبير الادريسي بجنزور ونبش قبر سيدي احمد ابورقية الفيتوري الادريسي بزليتن ونبش قبر سيدي حامد المغربي بقرقارش ونبش قبر سيدي محمد الامام السراري الادريسي بمنطقة الظهرة بطرابلس ونبش قبر الشيخ العالم سيدي عبدالله القراضي الادريسي بغوط الشعال بطرابلس مع انه مدفون بمنزله الخاص ونبش قبر سيدي سالم ابوسيف بطرابلس ونبش قبر سيدي علي الزرقاء السراري الادريسي ببني وليد والتهديد بنبش قبر سيدي عبدالله الشعاب ابن اخت الامام مالك بطرابلس وبنبش غيره من المقامات الطاهرة الشريفةاترون ان ذلك جاء عن حسن نية حيث قالوا نريد ان نجعل البلد بلد ايمان وتوحيد قبحهم الله متى كانت بلادنا بلد كفر وشرك ؟ ماعهدناها كذلك وقد وجدنا شريعتنا الاسلامية تحرم نبش القبور والتعدي عليها وعلى حرمتها لان الله تعالى جعل حرمة المسلم من أكبر الحُرمات ، و أوجبها صوناً على المسلمين و المسلمات ، و هذا ما فهمه السلف قبل الخلف ؛ فقد روى ابن حبان و الترمذي بإسنادٍ حسن أن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما نظر يوماً إلى الكعبة فقال : ( ما أعظمَكِ و أعظمَ حُرمتِكِ ! و المؤمنُ أعظم حُرْمةً مِنْكِ ) .

و حرمة المسلم غير مقيدة بحياته ، بل هي باقية في الحياة و بعد الممات و يجب صونها و الذب عنها في كلّ حال ، و على كلّ حال .

روى البخاري أن عبد الله بْنَ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما شهد جِنَازَةَ مَيْمُونَةَ أم المؤمنين رضي الله عنها بِسَرِفَ فَقَالَ : ( هَذِهِ زَوْجَةُ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ فَإِذَا رَفَعْتُمْ نَعْشَهَا فَلا تُزَعْزِعُوهَا وَ لا تُزَلْزِلُوهَا و ارْفُقُوا ) .

قال الحافظ ابن حجر رحمه الله [ كما في فتح الباري ] : يُستفاد من هذا الحديث أنَّ حرمة المؤمن بعد موته باقية كما كانت في حياته ، و فيه حديث ( كسْرُ عَظْمِ المؤمن ميْتاً كَكَسرِهِ حياً ) أخرجه أبو داود و ابن ماجه و صححه ابن حبان . اهـ .

و لا شك أن في نبش القبور و نقل ما فضل من آثار الموتى في الألحاد ، انتهاك حرمةٍ أوجب الله تعالى حفظها و صيانتها و الدفاع عنها واما استدلالهم بحديث يرويه اَبِي الْهَيَّاجِ الْأَسَدِيِّ قَالَ قَالَ لِي عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ أَلَا أَبْعَثُكَ عَلَى مَا بَعَثَنِي عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ لَا تَدَعَ تِمْثَالًا إِلَّا طَمَسْتَهُ وَلَا قَبْرًا مُشْرِفًا إِلَّا سَوَّيْتَهُ فقال علمائنا الاعلام ان القبور المأمور بها كانت قبور المشركين وليس قبور الصحابة واموات المسلمين لانهم كانوا يدخلون البلدان للفتح فيسوون مابها من قبور جعلت لطواغيتهم والهتهم ولم يكن بها قبور قائمة للمسلمين فلا تجعلوا الاحكام التي شرعت في حق الكفار والمشركين تطبق على اتباع النبي الخاتم وامة التوحيد وان كان هذا صوابا لكان فعله من كان قبلنا من العلماء والمشايخ الا يكفكم دليلا على استحباب اشهار قبور اهل الفضل والصلاح ماامر به النبي من اشهار قبر عثمان بن مظعون رضي الله عنه فعن المطلب بن أبي وداعة قال : لما مات عثمان بن مظعون أخرج بجنازته ، فدفن ، أمر النبي صلى الله عليه وسلم رجلا أن يأته بحجر ، فلم يستطع حملها فقام إليها رسول الله صلى الله عليه وسلم وحسر عن ذراعيه . قال المطلب : قال الذي يخبرني عن رسول الله صلى الله عليه وسلم كأني أنظر إلى بياض ذراعي رسول الله صلى الله عليه وسلم حين حسر عنهما ، ثم حملها فوضعها عند رأسه ، وقال : أعلم بها قبر أخي ، وأدفن إليه من مات من أهلي . رواه أبو داود وكذلك مافعله امام اهل التوحيد سيدي محمد بن علي السنوسي الادريسي حيث اشهر مقام الصحابي الجليل سيدي رويفع الانصاري ولم يكن مشهورا قبل قدوم الامام ابن السنوسي رضي الله عنه وكما لا يخفيكم ما لهذه المقامات من المقاصد الحسنةوخصوصا قبور ال بيت النبي حيث لولا هذه المقامات لانطمست تواريخ وتراجم اهلها

ولولا هذه المقامات لم يكن للقبيلة مرجع يجمعها

ولولا هذه المقامات ماكانت مواسم الزيارات واجتماع الاحفاد والتواصل فيما بينهم في موسم سنوي

ولولا هذه المقامات ماكانت حرمات يلجاء لها الخائف والهارب

ولولا هذه المقامات ماكانت جلسات الذكر والعلم للخاص والعام

ولولا هذه المقامات ماكانت موائد الفضل والصدقات

ولكن نقول لهذا الطابور الخامس او الخائس كفاية تمشدق وتلاعب بالدين

ونحن كاشراف وذرية الائمة من اهل البيت نقول لكم لا تنتهكوا حرمات الاموات ولا تنبشوا قبور اجدادنا وراعوا مشاعرنا كابناء يروا قبور ابائهم تنبش وعظامهم تسرق وترمى اتقوا الله فينا كاحياء واتقوا الله في الاموات

وها نحن نصرخ صرخة مدوية تشق عنان السماء

صرخة مدوية تسمع الصم وتدمي القلوب

صرخة مظلوم ليس دونها ودون الله حجاب

صرخة نحاسب عنها كل من سمعها ولم ينصرها امام الله يوم القيامة

وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ

واختم قولي بكلام جدناالامام علي بن ابي طالب كرم الله وجهه

أمــــا والله إن الظـــــــلم شـــــــــــــؤمٌ . . . ولا زال المــــســـيء هو الظلـــــــــومُ

إلــــى الديــــــان يوم الديـــــن نمضــي. . . وعنـــــد الله تجـــــتمع الخـــــصـــــومُ

ســـتعلم فــــي الحســــاب إذا التــقينـــا. . . غــدا عنـــد المليــــك من الملــــوم؟



مقدم الطلب نيابة عنهم

الدكتور الشريف طارق بن علي القاضي السراري الحسني الادريسي

مستشار الرابطة العالمية للاشراف

وخادم الطريقتين العيساوية والرفاعية

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1609



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


الدكتور الشريف طارق بن علي القاضي السراري الحسني ا
تقييم
1.29/10 (6 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.